مدينة تعز في اليمن .. مدينة النجوم و قبلة الزائرين من اليمن و السياح الأجانب - منتدى سفاري للسياحه و السفر Travel و الرحلات
أهلا وسهلا بك إلى معهد توب ماكس تكنولوجي.
  1. ما شاء الله تبارك الله ( يا ربي لك الحمد كما ينبغي لجلال وجهك وعظيم سلطانك )
  2. معهد توب ماكس تكنولوجي | أعلى قمة للتكنولوجيا الحديثة في الشرق الأوسط - صرح علمي متميز
  3. طريقة تسجيل عضوية في معهد توب ماكس تكنولوجي بشكل سريع
    مع ملاحظة أن التسجيل مجاني ومفتوح طيلة أيام الأسبوع عند تسجيل العضوية تأكد من البريد الالكتروني أن يكون صحيحا لتفعيل عضويتك وأيضا أن تكتبه بحروف صغيره small و ليست كبيرة تستطيع أيضا استخدام الروابط التالي : استرجاع كلمة المرور | طلب كود تفعيل العضوية | تفعيل العضوية
  4. اشترك ألان في خدمة رسائل المعهد اليومية لتعرف كل جديد اضغط هنا للاشتراك
التفاصيل : الردود : 2 المرفقات : 0 المشاهدات: 1521 مشاهدة
مشاهدة صفحة طباعة الموضوع
أرسل هذا الموضوع إلى صديق…

المواضيع المتشابهه

  1. مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 04-17-2011, 03:10 PM
  2. زبيد: تاريخ مدينة في اليمن :: زبيد مدينة العلم والعلماء
    بواسطة عبدالله الكهالي في المنتدى منتدى سفاري للسياحه و السفر Travel و الرحلات
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 06-22-2010, 03:41 PM
  3. صور قلعة القاهرة في مدينة تعز اليمن
    بواسطة شهود في المنتدى منتدى سفاري للسياحه و السفر Travel و الرحلات
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 02-09-2010, 11:52 AM
  4. مدينة عدن الساحرة اليمن
    بواسطة سائر في ربى الزمن في المنتدى منتدى سفاري للسياحه و السفر Travel و الرحلات
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 02-09-2010, 11:50 AM

النتائج 1 إلى 3 من 3
  1. #1
    مدير عام
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    المشاركات
    391
    معدل تقييم المستوى
    100

    Sahm مدينة تعز في اليمن .. مدينة النجوم و قبلة الزائرين من اليمن و السياح الأجانب

    تعز: سعاد الحدابي
    تسمى «مدينة النجوم» من قبل زائريها، ويسميها أبناؤها «المدينة الحالمة».. تقع جنوب العاصمة صنعاء، وتعد المدينة الثانية من حيث عدد السكان، وهي قبلة الزائرين من مختلف المدن اليمنية، ولها حضورها السياحي؛ حيث يقصدها السياح من الدول الشقيقة والصديقة؛ لاعتدال هوائها طوال أيام العام ولما تضم بين جبالها وسهولها ووديانها من الأماكن التاريخية والسياحية، إضافة إلى حميمية أهلها الذين لا يشعرون الزائر بأنه غريب عن المدينة.
    تستقبل تعز الداخلين إليها ليلا بقناديلها المعلقة في السماء، أما صباحا فتستقبلهم بشموخ جبل صبر، والقرى المتناثرة على قمم الجبال، لتبدو المدينة حالمة وهي مستلقية في حضن الجبل الذي يعد أكبر قمة في هذه المدينة، حيث يبلغ ارتفاعه 3006 أمتار.

    وقد عرفت تعز باسم «عُدينة» حتى وصول الأيوبيين سنة 1173م، وعند استسلام القائد الرعيني قال:

    تعز علينا يا عُدينة جنة نفارقها قسرا وأدمعنا تجري وقد ظن القائد أن اسم المدينة «تعز» من صدر البيت الأول فسماها به، ومن ذلك التاريخ عرفت المدينة باسم «تعز».

    وتتميز تعز بتنوع تضاريسها مما جعلها مصيفا ومشتى للقادمين من المدن الأخرى، ولعل موقعها بين مدن الشمال والجنوب جعل منها محطة استراحة للقاصدين أحد الاتجاهين. ولعل ما يميزها؛ بساطة الحياة، ورخص المعيشة مقارنة بالعاصمة، إضافة إلى ملامح الود والبساطة التي يقابل به زائر هذه المدينة، ففي دخولك المدينة من طريق عدن يستقبلك بائعو الجوافة بأثمان زهيدة، أما من مدخل «المخا» فيستقبلك عدد من الباعة الصغار يحملون عقودا من الفل تتقدمهم الرائحة الطيبة؛ مما يدفع الزائر لشراء عقود تزين عنقه أو واجهة سيارته.

    وتتنوع معالم المدينة بين سهلية وجبلية، فهي مدينة تجمع ملامح الجمال الطبيعي بمرتفعاتها الشاهقة ووديانها العميقة، وملامح الجمال الذي أبدعته يد الإنسان وحفرته في مدرجات الجبال الخضراء، بما يدل على قدرة الإنسان على صناعة حياته حتى في المنحنيات الشاهقة.

    وبنظرة على المنازل المعلقة على سفوح الجبال، يتبين معدن ابن هذه الأرض الذي قهر قسوة الطبيعة بصبره، ليضيف جمالا جديدا إلى الطبيعة الساكنة.. طبيعة أخرى تشهد بصلابته وجلده وعزيمته التي جعلته يفضل العيش في قمم الجبال متحديا وعورة الصخر لتتفجر الأرض من حوله خضرة يانعة.

    ابن تعز لم يتحد الصخر ويبني في قمم الجبال، بل تحدى السيول الجارفة، وعاش في السهل الممتد؛ ففي تعز أودية جارية، يقصدها أبناء المدينة للتنزه، وهي أودية غنية بجمالها الطبيعي ويزرع فيها عدد من الفواكه والمحاصيل التي تعد قوام حياة الريفيين كالذرة والقمح، والبن الذي يباع في أسواق المدينة ويصدر منه إلى دول الجوار، ومن هذه الأودية، وادي الضباب، ووادي ورزان، ووادي الملك، ووادي نخلة، ووادي رسيان، وكلها أودية تحيطها الخضرة والنماء والجمال.

    وتمثل طبيعة تعز مصدر جذب سياحي؛ إذ تشهد المدينة حركة سياحية نشطة في الأعوام الأخيرة، ولعل السبب في ذلك يعود إلى وفرة المناطق السياحية والأثرية في المدينة، بدليل كثرة الفنادق، التي تتسابق على جذب السياح والزوار طوال أيام العام، وقد بنيت فنادق من الدرجة الأولى، ولعل أشهر هذه الفنادق، فندق «سوفيتيل» الواقع على قمة هضبة تطل على جانب من المدينة، وكذلك «متنزه الشيخ زائد (رحمه الله)» الذي يقع على قمة جبل «صبر»، ويطل على المدينة بأكملها ويعد من أجمل متنزهات المدينة.

    ولعل أكثر ما يجذب الزوار هواؤها العليل الذي لا تشعر فيه بالبرد القارس أو بالحر الشديد، فهواء المدينة معتدل طوال العام.

    وتجتذب المآثر الإسلامية عددا من الباحثين والمريدين؛ إذ يوجد في المدينة عدد من الأماكن التاريخية التي تتمثل في عدد من المساجد والمدارس الإسلامية التي ظلت ولا تزال تقوم بنقل العلم الشرعي بطريق الإجازات عن الشيوخ الذين يحملون إجازات في مختلف العلوم الشرعية. ولعل أهم معلم إسلامي هو جامع الصحابي الجليل معاذ بن جبل الذي بناه في المكان الذي بركت فيه ناقته، عندما بعثه الرسول، صلى الله عليه وسلم، في السنة السادسة للهجرة؛ ليعلم أهل اليمن مبادئ الدين الجديد.

    ومن المآثر الإسلامية أيضا ما تحتضنه المدينة القديمة داخل أسوارها، الذي تعبر إليه من الباب الكبير الذي يوصلك إلى أحيائها التي تزينها المساجد بعمرانها ذي الطابع الأثري القديم، ولعل أهم ملامح المدينة القديمة، جامع المظفر التاريخي، الذي يقع في وسط المدينة، وقد بناه الملك المظفر الرسولي، ثاني ملوك بني رسول، وفيه مدرسة لتعليم القرآن والعلوم الشرعية، إضافة إلى جامع الأشرفية الذي بني على هضبة عالية تطل على قلعة «القاهرة» التاريخية، ويعد مفخرة في فن العمارة الإسلامي، كما يعد المسجد وما يتبعه من مرافق تعليمية أحد أكثر المراكز الإسلامية تأثيرا في اليمن. وقد بناه الأشرف الإسماعيلي بن العباس ويعد من آخر ملوك بني رسول.

    وكما كانت تعز غنية بمآثرها الإسلامية، فهي غنية كذلك بمآثرها التاريخية التي يعد من أشهرها «قلعة القاهرة» التي تنتصب على قمة عالية يبلغ ارتفاعها عن سطح البحر 1474 مترا، والتي بناها الأمير عبد الله بن محمد الصليحي أخو الملك علي بن محمد مؤسس الدولة الصليحية، عام 436هـ 1045م، وسماها باسمه، ثم بدأ في تشييد مخازن مياه الأمطار ومخازن المؤن، لكنه ارتحل مع أخيه إلى سفوح جبال الحجاز، وقد أدى تعاقب الملوك على تعز إلى تحسينات في القلعة كونها الحصن المدافع عن المدينة الصغيرة، إلا أن القلعة شهدت تحسينات منذ قرر الملك المظفر الرسولي نقل العاصمة من الجند إلى تعز، وقد تطور بناء القلعة في الفترة الرسولية، بل تم تشييد سور حول المدينة، من أمنع أسوار المدن. ويلتقي سور المدينة بسور القلعة، وظل التطور في بناء القلعة في الفترة الطاهرية وكذلك العثمانية، إلى أن سيطر المتوكل على الله إسماعيل على أرجاء اليمن كافة عقب رحيل العثمانيين، وكان دور القلعة يتمثل في الدفاع عن المدينة، وفي جعلها معتقلا سياسيا للرهائن، إضافة إلى احتوائها على أعرق مدرسة علمية لنزلاء القلعة والرهائن من أبناء وجهاء القبائل.

    وكما كانت لتعز مآثرها الإسلامية والتاريخية التي تؤكد أهميتها، كانت لها كذلك ريادتها التجارية، التي اكتسبتها من تنوعها البيئي وموقعها الجغرافي، فهي المدينة الأقرب إلى مضيق باب المندب، الذي يقع على الطرف الجنوبي للبحر الأحمر.

    وكل هذا يضيف رصيدا سياحيا آخر لمدينة تعز، كما يزيد من مواردها الاقتصادية.

    كما تتميز مدينة تعز بتعدد أسواقها؛ حيث توجد السوق القديمة في المدينة القديمة. وتبدأ السوق من مدخل الباب الكبير، لتضم سوق الشنيني وسوق البز وسوق الخبز، وتمتد السوق خارج الباب الكبير لتصل إلى السوق المركزية، وتمتد حتى السوق المركزية وشارع التحرير وشارع 26 سبتمبر، وتصل إلى شارع جمال، ليصل امتداد السوق حتى شارع المغتربين.

    كما تتميز تعز بالسوق الشعبية في منطقة الجحملية.. هذه المنطقة التي كانت تعد الحي الراقي من مدينة تعز، التي يقع فيها قصر «صالة» التاريخي الذي كان متنزها للإمام أحمد، الوالي على تعز من قبل أبيه الإمام يحيى حميد الدين، كما تكثر في الجحملية البنايات ذات الطابع القديم المميز بأبوابه الكبيرة والقمريات التي تزين النوافذ، ولعل السر في ذلك النمط من المساكن يرجع إلى فترة بقاء الإمام أحمد وخاصته الذين ينحدرون من أسر صنعانية، والذين صنعوا حيا يشبه الأحياء التي جاءوا منها.

    ولا تعجب وأنت ترى بائعات القات يفترشن الأرض ويبعن ما جلبن معهن ويزاحمن الرجال في سباق مع الوقت للعودة إلى قراهن بسلال فارغة وجيوب عامرة، وليست النساء أو الفتيات الصغيرات اللاتي يجلسن خلف سلال القش المليئة بالقات سوى زوجات أو بنات الأسر التي يعمل رجالها في زراعة القات في عدد من المناطق المحيطة بتعز كجبل صبر ووادي الضباب، ويعد هذا نوعا من التكافل الاجتماعي بين الرجل والمرأة في العمل، ولذلك لا تعجب وأنت ترى النساء يحملن سلالهن ويستأجرن السيارات ويزاحمن الرجال، وهن قادمات أو عائدات إلى مناطقهن التي ربما تقطعها السيارة في نصف ساعة أو يزيد على ذلك، فالثقة لها دورها في دعم الحياة الأسرية لمن يعمل في زراعة القات في هذه المناطق.

    استطاعت تضاريس المدينة أن تجعل المدينة مركزا سياحيا يجذب السياح بجماله وبساطته، ففي زيارة للأمير بندر بن سلطان لهذه المدينة، وصعوده إلى متنزه الشيخ زايد الواقع على قمة جبل صبر، شق عليه أن يرى الناس تصعد الجبل بشق الأنفس، فتبنى رصف الطريق ورشه بالأسفلت.

    ومن المتنزهات حديقة «التعاون» في المدخل الشرقي للمدينة، في منطقة الحوبان، التي تعد متنفسا لأبناء المدينة وتتميز بسعتها وكثرة أشجارها وألعابها الكهربائية واليدوية، ويجاورها حديقة الحيوان التي توجد بها أنواع شتى من الحيوانات وعدد كبير من الزواحف والطيور المتنوعة، وتقع بالقرب منهما حديقة «دريم لاند» ذات الألعاب الكهربائية. إضافة إلى شاطئ المخا وعدد من الأودية، وتوفر عددا من الحمامات التي تعمل بالوقود مثل «حمام المظفر» و«حمام النعيم»، وحمامات طبيعية مثل «حمام علي»، وغيره من الحمامات التي تحتوي على عناصر معدنية وكبريتية تفيد في علاج عدد من الأمراض الجلدية وأمراض الروماتيزم.

    ويشتهر أبناء المدينة بحبهم للتجارة، حيث يرتحل عدد منهم إلى دول أفريقية للبحث عن فرص أفضل للعيش الكريم، كما يتجه الكثيرون منهم إلى العاصمة بحثا عن فرص للتجارة أو تلقي العلم في جامعاتها بعد أن ازدحمت بهم جدران الكليات والجامعة التي لا تتسع للأعداد المتزايدة في مطلع كل عام دراسي جديد. أما عدد منهم فيحترفون مهنا يدوية بسيطة، أو يعملون في مطاعم شعبية أو في بيع وتسويق ما يمكن أن يوفر لهم حياة كريمة. ويشتهر سكان المدينة بحسن الجوار وحب الضيف وإكرامه.
    نقلا عن جريدة الشرق الاوسط
    http://aawsat.com/details.asp?section=54&article=636233&issueno=1195 1


    l]dkm ju. td hgdlk >> hgk[,l , rfgm hg.hzvdk lk hgsdhp hgH[hkf hgH[hkf hgdlk



    توب ماكس تكنولوجي

    هل تحتاج إلى موقع الكتروني ؟
    هل تحتاج تصميم شعار لمشروعك ؟
    هل تحتاج لأن يكون موقعك قويا ؟
    هل لديك منتجات و تحتاج أن تسوقها و تبيعها على الانترنت ؟
    هل تحتاج زيادة عدد زوار موقعك؟
    هل تحتاج حلول متكاملة لمشاكل المواقع؟
    هل تحتاج برنامج اداري لعملك؟
    هل تحتاج أن تجعل موقعك ديناميكيا ؟
    كل ذلك هنا ويأسعار منافسه ..
    http://www.topmaxtech.net/



    من مواضيع topmaxtech.com :


  2. #2
    عضو مجلس الادارة
    تاريخ التسجيل
    Nov 2008
    المشاركات
    5,350
    معدل تقييم المستوى
    16

    افتراضي رد: مدينة تعز في اليمن .. مدينة النجوم و قبلة الزائرين من اليمن و السياح الأجانب

    أشياء صغيرة جداً ، ولكنها جميلة جداً ♥
    - كـ اتصال صديق لا يريد شيئاً ، فقط ليخبرك أنه اشتاق إليك كثيراً !
    - كـ احتضان وسط المطر ()
    - كـ وعود أصدقاء الطفولة ، أنهم لن ينسوك أبداً !
    - كـ الضحك مع اصدقائي على أشياء لا معنى لها !
    - كـ دعوات أمي كلما رآتني ..
    - كـ ابتسامة امتنان من وجه أدخلت عليه شيئاً من الفرح !
    ،
    أعطوا بـ سخاء ، فالأشياء الصغيرة لا تكلّف شيئاً ولكنها تُسعد كثيراً

    [IMG]http://vb.tjribi.com[/URL]
    تجريبي كوم

    .. مَن لم يعشق تراب اليمن ..
    .. فهـو عندي بمثابة الصِفرَ ..

    من مواضيع نبيل الكهالي :


  3. #3

 

 

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
لتوفير الجهد والوقت عليك ابحث عن ما تريد في جوجل من هنا

جميع الحقوق محفوظة لـ شبكة توب ماكس تكنولوجي

Copyright © 2007 - 2010, topmaxtech.net . Trans by topmaxtech.

المعهد غير مسئول عن أي اتفاق تجاري أو تعاوني بين الأعضاء
فعلى كل شخص تحمل مسئولية نفسه اتجاه ما يقوم به من بيع وشراء و اتفاق مع أي شخص أو جهة