مر أسبوعين على بدء الإضراب الشامل والمفتوح التي تنفذه نقابة هيئة التدريس بجامعتي صنعاء وعمران منذ11ابريل الجاري, وذلك للمطالبة بمصفوفة مطالب وحقوق تتنصل الجهات الحكومية عن الوفاء بتعهداتها للنقابة منذ التوقيع عليها قبل نحو ثلاثة أعوام.

ويدخل الإضراب أسبوعه الثالث, بعد أن أصاب العملية التعليمية بالشلل التام, وسط حالة من الإرباك والتناقض تعيش على وقعها الجامعة, وذلك لتداعياتها الناتجة جراء توقف العملية التعليمية على الطلاب الذين يدفعون الثمن لخلافات ليسوا طرفا فيها, ويطالبون الجهات المعنية بسرعة الاستجابة لنداء العقل والمنطق وتلبية مطالب النقابة.

وفيما يستمر سريان العمل بالإضراب كبرنامج عمل تقول النقابة أنة كفيل باستعادة تلك الحقوق المصادرة, في المقابل يسعى الطلبة بشكل حثيث وجاد لاستئناف العملية التعليمية من خلال إتباعهم للقيام باحتجاجات سلمية كما حدث اليوم عندما قام حشد منهم بإغلاق البوابة الرئيسية للجامعة للمطالبة باستئناف الدراسة ومخاطبة الجهات المعنية بسرعة الاستجابة لمطالب أعضاء هيئة التدريس وتلبية مطالبهم ,بدلا من أن يصبحوا الضحية في الأخير.

وكان أعضاء من الهيئة الإدارية قد قاموا اليوم بزيارة جامعة عمران للالتقاء برؤساء اللجان النقابية المشكلة بشان متابعة تنفيذ الإضراب, وفي إطار نشاطات النقابة المتعلقة بالإشراف على الاستجابة لتنفيذ دعوة الإضراب في الجامعة.

من جهته وصف الدكتور عبداللة العزعزي, رئيس نقابة هيئة التدريس، عدم استجابة الجهات الحكومية لمطالب النقابة رغم مضي ما يقرب من شهر على بدء الاحتجاجات بأنة "عدم استشعار المصلحة الوطنية", مشيرا إلى أنة يقترض كما في كل دول العالم أن تبادر الحكومات بشكل سريع للاستجابة حرصا على مصلحة الطلاب, لكن الحاصل في بلادنا وفقا للعزعزي هو عدم اكتراث سواء بمطالب النقابة أو مصلحة الطلاب.

ولفت العز عزي في تصريح لـ"الصحوة نت" حول النتائج التي تحققت للنقابة حتى الآن, أجاب بان أهم مكسب تحقق هو نجاح دعوة الإضراب الشامل في الجامعتين, إلى جانب إجراء انتخابات لمجالس الكليات وانتخاب ممثلين لأعضاء هيئة التدريس بالجامعة.



وكان الاتحاد العام لطلاب اليمن قد نفذ اليوم اعتصاما سلميا, شارك فيه طلبة الجامعة قاموا من خلاله بإغلاق بوابة الجامعة الرئيسية ورفع اللافتات المطالبة بالحقوق, تعبيرا عن غضبهم من توقف الدراسة.

وقد هدد رئيس الاتحاد رضوان مسعود بنقل الاحتجاجات إلى خارج أسوار الجامعة في حال لم تلبى مطالب الطلاب باستئناف الدراسة وحل قضية أعضاء هيئة التدريس.

فيما ألقى الدكتور جميل عون ,عضو الهيئة الإدارية للنقابة,كلمة باسم النقابة عبر فيها عن شكرهم لتضامن الطلاب مع مطالبهم,ومؤكدا التزامهم بتعويض الطلاب عن المحاضرات التي فقدوها جراء استمرار الإضراب.

ولفت عون إلى أن الجهات الحكومية قابلت مطالبهم بالتجاهل واللامبالاة.



hghqvhf hgahlg dgt Hv;hk [hlujd wkuhx ,ulvhk ,d]og td hsf,ui hgehge ,r] dsjlv hghqvhf hgehge hgahlg hsf,ui ogt [hlujd dsjlv wkuhx ,d]og ,ulvhk