بيليجريني رغم فوزه على إشبيلية: ليست هذه هي أكثر لحظاتي سعادة


بتاريخ- 07/03/2010 10:27:00 ص

مدريد (وكالة الأنباء الاسبانية):
قال مانويل بيليجريني المدير الفني لفريق ريال مدريد إنه هذه لا تعد أكثر لحظاته سعادة رغم فوزه على إشبيلية بنتيجة 3-2 مشيرا إلى تبقي مباريات في الموسم وأهداف يجب تحقيقها.
وأوضح بيليجريني أنه شعر دائما بدعم الجمهور طوال العام وأن هذه لا تعد أكثر لحظاته سعادة لأنه لاتزال هناك 39 نقطة يتم التنافس عليها ورغم الفوز الهام بالنقاط الثلاثة في مباراة يوم السبت إلا إنه يتبقي الكثير للتنافس عليه.
وقال إن الفوز بهذه المباراة مهما بالنسبة للجانب المعنوي للفريق وان السعادة سوف تكتمل إذا تم تحقيق الأهداف.
وقال بيليجريني إنه من الهام الوصول إلى الصدارة وتجاوز برشلونة لأن ريال مدريد الأن يعتمد على نفسه "فمن سيرتكب أخطاء أقل سيفوز بالدوري الإسباني".
وفيما يتعلق بمشاركته من على دكة الاحتياط، قال "كان يتعين علي أن أصرخ بعض الشىء لأننا كنا نائمين في الدقائق الخمسة عشر الأولى. ربما كانوا يفكرون في تعادل برشلونة لذا كان على أن أصرخ".
وعلق على المباراة قائلا إنه في الدقائق الـ25 الأولى أضعنا فرص كثيرة لإحراز أهداف في حين لم يصوب فريقهم كثيرا وأن الفوز لم يعكس الفارق بين الفريقين. وأدى دخول جوتي وفان دير فارت إلى إنعاش الفريق واستعادة أدائه


fdgd[vdkd vyl t,.i ugn Yafdgdm: gdsj i`i id H;ev gp/hjd suh]m gp/hjd H;ev fdgd[vdkd vyl suh]m ugn t,.i i`i Yafdgdm