معلوات قيمة عن القراءة التصويرية

تحديد الهدف : أن تحديد الهدف من قراءة الموضوع يسهل عملية صياغة التساؤلات التي ترد في الذهن عن الموضوع المراد قراءته . فقد يكون الهدف تسليه أو تحضير لاجتماع أو إعداد لامتحان .

الاستعداد : فرغ نفسك بتفريغ ذهنك للقراءة ، واتجه إلى الله سبحانه وتعالى واطلب منه صفاء الذهن وفهم الموضوع الذي تود قراءته وكن واثقاً من أن الله سبحانه وتعالى سيمكنك من ذلك ، ثم ابدأ بسم الله وتوكل عليه وستجد انك تنساب للموضوع بسهوله مذهلة .

التحسس : تحسس جوانب الكتاب أو المقالة من حيث الغلاف ، المؤلف ، الطباعة وعدد الصفحات ثم ابدأ في تقليب الصفحات من أي موقع لأخذ فكره عن بعض المواضيع التي قد تثير الاهتمام لديك ، ويمكنك تصفح رؤوس المواضيع أو الفهرس ومعرفة ما يحيرك أو ما ترغب معرفته من الكتاب ، وهذا يمكنك من اخذ فكره شاملة عن الموضوع .

القراءة التصويرية : قلب صفحات الكتاب أو الموضوع من الغلاف للغلاف بطريقه سريعة مع ملاحظة بنظرة تلسكوبية لصفحتي الكتاب بحيث تتمكن من رؤية الأركان الأربعة للصفحتين ويكون تركيزك محوري ، أي على منتصف الصفحتين .

القراءة السريعة الفعلية : ابدأ القراءة السريعة حيث لا تتعدى عشرين ثانيه للصفحة الواحدة ، ويفضل صياغة أسئلة لما ترغب معرفته من الموضوع أو قراءة الأسئلة التي تأتي غالباً في بداية أو نهاية الكتاب أو الفصل ثم الاستمرار بالقراءة السريعة ومن خلال الكلمات التي تلفت انتباهك من واقع الأسئلة التي قرأت تجد نفسك تركز على ما هو أهم في الموضوع وبما يخصك أنت وما أنت بصدد قراءته .

خريطة الأفكار : بعد انتهائك من قراءة المواضيع التي كنت ترغبها أو استرعت انتباهك أثناء قراءتك للموضوع ، حاول أن تسترجع ما قرأته بعمل خار طه للموضوع مركزها الموضوع محاطاً بالأفكار الرئيسية لكامل الموضوع والتي تعتقد انك استنتجتها من قراءتك ، ويمكن لهذه الخارطه أن تلخص لك كامل المواضيع التي مررت بها واستقرت في ذاكرتك وعنت لك بشيء أو آخر ، وستجد نفسك عند رسمك للخارطه أن الأفكار تتوالى إليك بسرعة مذهلة وستتذكرها لمده أطول بأذن الله .

القراءة السريعة : هنا وبعد أن استرجعت ما قرأته وأرحت فكرك وذهنك بما كنت ترغب من قراءتك ، يمكنك أن تقرأ بطريقه القراءة السريعة لمدة خمس عشرة دقيقه أو حسب سلاسة الموضوع لما ترى انه قد فاتك أو تريد الأستزاده منه ، وبفواصل متزنة خمس أو خمس عشرة دقيقه وهكذا .


أخذ الصورة الكبيرة عن الموضوع يساعد على الانتقاء او الاستبدال اذا لزم الامر


الامر يشبة ان تكون في طائرة عمودية فوق جزيرة(الجزيرة هي الكتاب) ويكون لديك القدرة على التحليق عالياً في بعض الاوقات ورؤية الجزيرة كاملة ومايحيط بها وفي اوقات اخرى تحتاج الى الهبوط الى مستوى منخفض والتدقيق اكثر في تضاريس الجزيرة وربما في احيان اخرى التوقف والنزول.

قد يشعر الشخص بشيء من التشويش في البداية ولكنة يختفي مع اكتساب المهارة فالتصوير البصري اسرع بكثير في التأقلم مع ذلك بينما السرعة في التفكير هي التي لا تستطيع مجاراة البصر فيحصل نوع من التشويش وذلك لأبطاء او التوقف للتفكير في اماكن محددة ولكن لاتهتم وحاول ممارسة القراءة التصويرية بسعادة والاستمتاع بذلك واختبار نفسك بالقراءة ووضع اسئلة ومعرفة حجم الصفحات التي مررت عليها والهدف في النهاية الوصول الى اكبر عدد ممكن من الكلمات في الدقيقة دون الاخلال بالمعنى والشكل للكلمة.

اتمنى لك التوفيق فهي متعة لاتعادلها متعة الا الكرة الكلامية في موضوع قرأته وتتحدث به مع شخص مهتم يبادلك نفس الشعور والمهارة.

وعلى كل حال فممارسة القراءة التصويرية يساعد على تدريب الدماغ وتجاوز الالكثير من العوائق العاطفيو وتعلم التركيز غير انه يساعد على اثراء الذاكرة وحدة البصر واخيراً وهنا متعة اخرى وهي تعلم مهارات رسم الخرائط الذهنيةmind map :arrow:


منقوووو ل



lug,hj rdlm uk hgrvhxm hgjw,dvdm hgjw,dvdm hgrvhxm