غوغل كالندر أسلوب مميز وخصائص متطورة

خدمة تقويم مجانية تساعد على جدولة الزمان كما ساعدت خرائط غوغل على التحكم بالمكان قد ينسى الكثير من الناس موعد عمل ما، أو مناسبة مهمة، أو مشاهدة مسلسل أو مباراة على التلفاز في يوم معيّن، أو حتى موعدا مع الطبيب، ومنهم من يتجه إلى المساعدات الرقمية الشخصية Personal Digital Assistant PDA، ومنهم من يتجه إلى استخدام البرمجيات المختلفة على سطح المكتب. لكن فقدان أو نسيان المساعد في مكان ما أو تعطله، سيضع المستخدم في ورطة. أما البرمجيات، فإنها عرضة للمسح الخاطئ أو للضياع الدائم في حال تعطل الأقراص الصلبة في داخل الحاسب الآلي. وهناك مجموعة من الناس اتجهت لخدمات الإنترنت هربا من هذه الحالات، إذ أن المواعيد على صفحات خدمات الإنترنت لا تتلف ولا تضيع، ويمكن الرجوع إليها في أي مكان من العالم أثناء السفر، لكن الكثير من هذه الخدمات لديه بعض المزايا غير الكاملة، أو أنه مكلف بعض الشيء.
تقويم متكامل:
وكعادتها، قامت شركة غوغل أخيرا بطرح خدمتها المجانيّة غوغل كالندر Google Calendar بشكل تجريبي، التي استلزمت أشهرا كثيرة في التطوير والبرمجة بسبب استخدام تقنية أجاكس Asynchronous Javascript And Xml AJAX، والتي تسمح لبرمجيات الإنترنت بمقاربة الشكل والتصرف كالبرمجيات المحملة على الجهاز بدون إنترنت.
ما يميز هذه الخدمة عن غيرها هو القدرة العالية على التكامل مع الكثير من البرمجيات والخدمات الأخرى، الأمر الذي يزيد من سهولة تنظيم جداول المواعيد، والقدرة المميزة على التعرف على ما يريد المستخدم تنظيمه عن طريق عبارات بسيطة. وباستخدام غوغل كالندر، فإنه يمكن للمستخدم مشاركة جداوله، إن أراد، مع مستخدمين آخرين. هذه الميزة مهمة جدا لمن يعملون في أماكن متفرقة، أو لأفراد العائلة، حيث يمكن مشاهدة جداول العائلة جنبا إلى جنب، أو حتى لأساتذة الجامعات إن أرادوا الإعلان عن تغيير موعد المحاضرة أو عن أي تغيير في جدول ساعات المكتب المخصصة لمادة ما.
أصبح بإمكان بريد غوغل GMail التعرف على المواعيد المذكورة في أي بريد لدى المستخدم، وأصبحت لديه القدرة على أخذ المواعيد من البريد وإضافتها إلى الجدول (أو الجداول) الخاصة بالمستخدم، وباستخدام بضعة نقرات. هذه الميزة تشبه الميزة التي طرحها بريد غوغل في السابق، حيث انه يستطيع التعرف على المواقع المهمة المذكورة في البريد وعرض خريطة الموقع المذكور. وتوجد صفحة خاصة لكل موعد في الجدول، يمكن فيها ترك الملاحظات والآراء والنصائح من المستخدمين الآخرين، الأمر الشبيه بصفحات بلوغ Blog صغيرة. ويمكن لهذه الخدمة أيضا أن تقوم بإرسال بريد إلكتروني (للمستخدم أو لمجموعة من الأشخاص) للتذكير بقدوم موعد ما، أو للتنبيه بتغيير الموعد أو حتى لدعوة مجموعة ما للمشاركة في موعد محدد. وتم تطوير ميزة التذكير أكثر لتصبح قادرة على إرسال رسائل على الهاتف الجوال للمستخدم (لشبكات اتصال مسبقة التحديد، عددها آخذ في الازدياد). الجدير ذكره أن المستخدم لا يحتاج لعنوان بريد إلكتروني مع غوغل من أجل الحصول على هذه الخدمة، ويمكن تحريك المواعيد باستخدام الفأرة من وقت أو يوم لوقت أو يوم آخر بكل سهولة، وكأن الموعد عبارة عن ملف على سطح المكتب.

مواعيد وخرائط:
وتطرح هذه الخدمة القدرة على البحث عن موعد ما في جداول المواعيد. وهذه الميزة تفيد في الحالات التي لا يتذكر فيها المستخدم اليوم أو الأسبوع أو الشهر المحدد لموعد ما، حيث يمكن البحث عن موعد رحلة صيد تم تحديدها مسبقا، أو عن موعد قدوم مدير شركة ما للمدينة، أو حتى موعد طرح الموسم الجديد من مسلسلك المفضل. ويمكن البحث في الجداول العامة عن عطلة ما في بلدك أو عن مواعيد مباريات الألعاب الرياضية والكثير غيرها. وإن أضاف المستخدم عنوانا ما، فإن الجدول سيظهر وصلة Link لعرض خريطة الموقع، الأمر الذي يزيد من سهولة الذهاب إلى أماكن جديدة، مثل موقع المطار في البلد الذي تنوي الذهاب إليه، أو موقع المطعم الذي تريد دعوة صديق من خارج البلد إليه (يمكن للصديق الذهاب إلى جدولك ومعرفة خريطة المطعم، وهو لا يزال في بلده).
ويمكن لهذه الخدمة الجديدة أن تتكامل في صفحات المستخدمين وذلك عن طريق وضع زر خاص في صفحة المستخدم باستخدام طريقة ليست بالصعبة. ان صفحة غوغل كالندر غنية بالمعلومات المهمة، مثل مقدمة للخدمة ورحلة صغيرة في عالم غوغل كالندر، وإضافة زر للصفحة، ومركز دعم مليء بالمعلومات ومنتدى للمستخدمين يطرحون فيه أفكارهم وأسئلتهم ويقوم بعض خبراء غوغل بالإجابة عنها إن لم يجب عليها أحد من المستخدمين. والأمر المميّز الآخر في هذه الخدمة، هو قدرتها على فهم جمل كاملة وتحويلها بشكل آليّ إلى مواعيد في الجدول، مثل عبارة "اجتماع مع الموظفين كل يوم سبت من الساعة الثامنة إلى التاسعة صباحا" أو "تناول الغداء مع عائلة فلان في الساعة الثانية والنصف بعد ظهر يوم الأحد" أو "فيلم كوميدي كلّ يوم خميس في الساعة السابعة والنصف مساء". وتدعم الخدمة اللغة الإنجليزية في الوقت الحاضر، لكن شركة غوغل تعد بالتعرف على الكثير من اللغات الأخرى (الخدمة لا تزال في المراحل التجريبية، وقد تضاف بضع لغات حينما يتم طرح الإصدار الأوّل من الخدمة). ويمكن أخذ المواعيد Import من برامج أخرى، مثل مايكروسوفت آوتلوك Microsoft Outlook وياهو كالندر Yahoo Calendar بسرعة وبكل سهولة.
ومن يستخدم بريد غوغل وكان لديه بريد هوتميل Hotmail أو من يستخدم برامج مثل مايكروسوفت آوتلوك، فإنه بالتأكيد قد أُعجب بسهولة أخذ بريد غوغل للعناوين المسجل في بريد هوتميل أو آوتلوك. ويمكن تصدير المواعيد Export إلى ملف وتحميل محتوياته في مايكروسوفت آوتلوك أو البرامج الأخرى التي تدعمها غوغل. ولا يوجد خوف من ضياع خصوصية معلومات المستخدم، إذ ان الشركة لا تشارك معلومات المستخدم مع أي جهة إلا في حالات نادرة يتم ذكرها قبل تسجيل المستخدم في هذه الخدمة. ويمكن استخدام الجدول عن طريق أي برنامج أو جهاز يتعامل مع ملفات إكس إم إل eXtensible Markup Language XML أو آيكال iCal من صنع شركة آبل Apple.

جداول مشاركة:
ويمكن عمل عدة جداول، منفصلة عن بعضها البعض، ومشاركة الآخرين بها، مثل عمل جدول لمباريات نادي كرة القدم المفضل لديك، أو جدول لكل فرد من أفراد العائلة، أو جدول للعمل وآخر لمزاولة الرياضة. ويمكن استخدام جداول من صنع مستخدمين آخرين لتحديد مواعد برامجك التلفزيونية المفضلة. ويمكن استخدام ميزة البحث للبحث عن موعد ما بين كل هذه الجداول. وتقول شركة غوغل بأنها ستستطيع جعل غوغل كالندر يقوم بتنسيق Synchronize جداول المواعيد بين الإنترنت والهاتف الجوال قريبا، وستقوم بطرح واجهات برمجة التطبيقات Application Programming Interfaces API للمبرمجين من أجل زيادة قدرة برامجهم على التفاعل مع محتويات جداول غوغل كالندر، الأمر الذي سيزيد من شعبيّة هذه الخدمة، وبشكل مجاني. ويمكن تخيل الشكل النهائي لهذه الخدمة على شكل مركز لإيصال المعلومات في أوقات محددة، مثل تكامل هذه الخاصية مع خدمة آر إس إس RSS الإخبارية، التي ستصبح أساسا كبيرا لنقل المعلومات بين الأجهزة في المستقبل القريب، أو مع أي خدمة أخرى، مثل تحديد موعد لتحميل بودكاست Podcast من موقع معين صباح كل يوم ثلاثاء، ويقوم المستخدم بسماع البودكاست من صفحة غوغل كالندر، أو مشاهدة المسلسلات على الإنترنت في أوقاتها. ويمكن توقع ظهور غادجيتس Gadgets (الغادجيتس هي برامج مصغرة، التي تتكون من مزيج من سي إس إس CSS وإكس إم إل XML وجافا سكريبت Java Script، تسمح بعرض معلومات مهمة أو بإضافة خصائص جديدة، مثل غادجيت تعرض لك الطقس في مدينتك أو أخرى تجلب الأخبار بشكل آلي من الإنترنت) على سطح المكتب تسمح بالتفاعل مع خدمة غوغل كالندر بشكل سلس من سطح المكتب.
ومثلما ساعدت خدمة خرائط غوغل على التحكم في المكان، فإنّ غوغل كالندر تساعدنا على التحكم في الوقت.
ويمكن توقع ظهور جيل كامل من البرمجيات التي تعتمد على الجداول، بعدما تصبح هذه الخدمة منتشرة، مثل خدمة تحديد المستخدم على الإنترنت لموعد في صالون للحلاقة، حيث يمكن مشاهدة جدول كل مزين شعر في جميع أيام السنة، وتحديد اليوم والساعة المناسبين.
ويمكن تحديد المواعيد حتى في الأوقات التي يكون فيها الصالون مقفلا، إذ ان الجداول موجودة على صفحة الصالون، أو على أجهزة غوغل. الاحتمالات لا تعد ولا تحصى، ويكفي وجود القليل من الإبداع للحصول على خدمات كثيرة تسهل علينا حياتنا وتنظم لنا أوقاتنا بشكل عملي أكثر.
ويمكن الاستفادة من الإعلانات التي تضعها غوغل في الصفحات حسب معنى المواعيد، إذ ان الصفحة التي تحتوي على مواعيد في مطاعم ستُظهر إعلانات عن المطاعم الموجودة في نفس المنطقة، الأمر نفسه يمكن تطبيقه على الفنادق ومكاتب تأجير السيارات والشقق المفروشة وأماكن الترفيه ومحلات بيع الإلكترونيات وألعاب الأطفال والصيدليات والأفلام والكثير غيرها. لكن لا ينصح إطلاقا بجعل جداولك الشخصية علنية لجميع الناس، وبالأخص جداول الأبناء والبنات، إذ انه يصبح من السهل على أي شخص معرفة مكان ووقت وجودهم، الأمر الذي قد يصبح خطرا عليهم. أيضا لا يجب جعل جدول سفر العائلة علنيا بسبب زيادته لاحتمال حدوث سرقة للمنزل. لذلك، فإنه يجب جعل الجداول الخاصة علنية فقط للأفراد الذين تثق بهم. أما الجداول العامة الأخرى مثل جداول المسلسلات والمباريات وحتى مواعيد طرح برنامج أو هاتف جديد، فإنه لا ضرر في جعلها علنية للجميع. خدمة غوغل كالندر لها مقدرات كبيرة، وتصميمها الذكي والعملي يسهل العمل والتأقلم معها بشكل كبير. هناك بعض العيوب الصغيرة، لكن الشركة ستقوم بمعالجتها حينما تنتهي فترة التجربة. الأمر اللافت للنظر هو أنه يوجد هنالك خدمات للجداول من صنع شركات أخرى مثل كالندرهاب Calendar Hub و30 بوكسز 30Boxes، لكن جيش مستخدمي غوغل يحضر ترسانة ضخمة من الجداول المتنوعة التي يمكن مشاركة الآخرين بها، الأمر الذي سيزيد من شعبيتها. وتعتمد غوغل على دعم المستخدمين لها في توسيع شهرة هذه الخدمة الجديدة، خصوصا ان مقدار المعلومات الذي يريد المستخدم وضعه على أجهزة غوغل يعود إليه وحده.
واخيرا، إن كنت تريد تنظيم جداول مواعيدك، فإن هذه الخدمة سترضيك.
موقع خدمة غوغل كالندر:
http://www.google.com/calendar
جدة: خلدون غسان سعيد



hghf[]dm hg[]d]m :: lrhgm 2009 y,yg ;hgk]v Hsg,f lld. ,owhzw lj',vm lld. lj',vm Hsg,f lrhgm hghf[]dm hg[]d]m y,yg