ارتفع خام برنت فوق 111 دولارا للبرميل يوم الإثنين مع تجدد المخاوف من تعطل الإمدادات من الشرق الأوسط ووسط تفاؤل متزايد بحدوث زيادة في الطلب مع إظهار أكبر اقتصادات العالم علامات على انتعاش مطرد.وأدى هبوط في صادارت النفط من العراق بسبب سوء الأحوال الجوية وهجوم بالقنابل على موكب وزير المالية العراقي وتصاعد الهجمات في سوريا ومناورة للبحرية الإيرانية في مضيق هرمز إلى تجدد المخاوف بشأن الإمدادات. وساعد ذلك السوق على تعويض بعض من خسائر الجلسة السابقة بسبب شحنات ضخمة من البنزين الأوروبي إلى الولايات المتحدة.وارتفع برنت لأقرب شهر استحقاق 43 سنتا إلى 111.07 دولار للبرميل بحلول الساعة 0653 بتوقيت جرينتش بعد تراجعه بنسبة 1.1 بالمئة يوم الجمعة وهو أكبر هبوط له منذ 17 ديسمبر كانون الأول.وارتفع الخام الأمريكي 63 سنتا إلى 94.19 دولار.وقال بن لو برون محلل الأسواق لدى أوبشنز اكسبرس في سيدني "إذا كان هناك أي قلق بشأن الإمدادات الواردة من الشرق الأوسط فسيظهر أثر هذا في علاوة المخاطر وسيدعم الأسعار."تلك المخاوف تعوض خسائر النفط التي رأيناها يوم الجمعة بسبب تراجع في أسعار البنزين."


fvkj dvjtu t,r 111 ],ghvh gloh,t faHk hgYl]h]hj gloh,t hgYl]h]hj fvkj faHk dvjtu ],ghvh