النابغة في سوق ادس

حدث ابن شويط في مجمع النواقص قال: خرج شاعر من أرض اليمن، يقال له الغرقان السوامي، قاصدا سوق عكاظ في الموسم،
وبينما هو في الطريق، إذا هو برجل لابسا مرقعة من صوف، يرى عليه وعثاء السفر، فقال له الرجل: أين تقصد؟ قال الغرقان: أقصد سوق عكاظ في موسمه، فقال الرجل:وما لك فيه القرض أم العرض؟
قال الغرقان: بل القرض، قال الرجل وما قرضت؟ قال الغرقان:أبيات أردت بها منافسة بلغاء العرب، قال وما لبث أن دقق الغرقان النظر في الرجل وقال له :كأني أعرفك، ولولا أني ذاهب إلى شخص لقلت أنك هو، قال الرجل: ومن تعني؟ قال الغرقان: النابغة الذبياني، قال الرجل:وأيم الله، صدقتك جحمتيك ما أنا إلا النابغة، فشهق الرجل وقال: وما أخرجك إلى هنا؟ أما لك مقام خير من مقامك هنا في قبة الشعر التي ترد إليها الشعراء فتعرض عليك قريضها.

قال النابغة: أما والله ما أغنت عني قبة الشعر شيئا وقد كثر العيال وقل المال وزاد علينا من الناس السؤال فقال الغرقان: وإلى أين وجهتك؟

قال النابغة: ما عاد ينفعنا عكاظ بشيء فيممت سوقا أعرض فيه قريضي لعلي أجد منه ما يبلل ريقي، يابني إن كنت تريد أن تعرض بضاعتك وقريضك طوال العام فاذهب إلى (سوق آدز الالكتروني) واترك عكاظ ذا العشرين يوما.

ـــــــــــــــ
مع تحيات ادارة سوق ادس
http://www.souqads.com/



hgkhfym td s,r h]s souqads hds a,r