سامسونج تكشف رسمياً عن Galaxy S III

جالكسي اس 3 Galaxy S 3

أعلنت سامسونج قبل قليل رسمياً عن هاتفها المُنتظر Galaxy S III. وبعد سلسلة من الإشاعات والتوقعات حول مواصفات الجهاز العتادية، فاجأتنا سامسونج بمواصفات برمجية غير متوقعة. وفي الحين الذي كان الجميع يتوقع عتاداً (خارقاً) عمِلت سامسونج على عتاد قوي، لكنها ركزت أكثر على برمجيات ذكية نراها للمرة الأولى في هاتف ذكي.






في البداية دعنا نتعرف على أهم مواصفات الجهاز:

  • شاشة بقياس 4.8 إنش من نوع Super AMOLED HD بدقة 720p مع طبقة Gorilla Glass
  • السماكة 8.6 ميليمتر والوزن 133 غرام
  • المعالج رباعي النواة بتردد 1.4 غيغاهرتز Exynos 4212
  • المعالج الرسومي Mali-400MP
  • يتوفر بالسعات 16/32/64 غيغابايت مع خيار الذاكرة الخارجية microSD
  • كاميرا خلفية بدقة 8 ميغابيكسل وأمامية بدقة 1.9 ميغابيكسل
  • بطارية بسعة 2100 ميلي أمبير ساعي
  • ذاكرة رام 1 غيغابايت
  • أندرويد 4.0
  • واجهة Nature UX الجديدة
لكن عدا عن مواصفات العتاد، قدمت سامسونج في الجهاز الكثير من الميزات التي نراها للمرة الأولى في هاتف! من أبرزها إمكانية تتبع حركة العين Eye Tracking أي أن الجهاز يعرف بأنك تنظر إلى الشاشة ويتصرف وفقاً لذلك، على سبيل المثال إذا كنت تقراً، لن يتم إطفاء الشاشة تلقائياً إلا إذا انتهيت من القراءة ووضعت الجهاز جانباً. كما قدم الجهاز أوامر صوتية أكثر تطوراً من الأوامر الافتراضية في أندرويد. بالإضافة إلى ذلك قدمت الشركة إمكانية جعل الفيديو “يطفو” بحيث تستطيع وضع الفيديو فوق نافذة أخرى وتصغيره وتحريكه بالشكل المناسب كي تتمكن من المشاهدة أثناء تأدية مهمة أخرى كالقراءة أو الدردشة.

من الميزات المبتكرة هي S Beam وهي مزج مابين تقنيتي Wi-Fi direct و NFC وهي تطوير على ميزة Android Beam. مع S Beam تستطيع نقل فيديو كامل على سبيل المثال من جهاز إلى آخر (يمتلك نفس الميزة) بمجرد ملامسة الجهازين.
الكاميرا الخلفية بدقة 8 ميغابيكسل قادرة على التقاط الصور دون تأخير وبشكل متتابع بمعدل 3.3 صورة في الثانية يمكن اختيار أفضلها بعد التقاطها، بالإضافة إلى العديد من الميزات التي سنفرد لها موضوعاً مستقلاً.
حشدت سامسونج مجموعة كبيرة من الميزات الصغيرة لكن المفيدة، على سبيل المثال في حال كنت تقوم بكتابة رسالة نصية لأحدهم ثم قررت بأنك تريد الاتصال يكفي رفع الهاتف إلى جانب الأذن وسيتم الاتصال بنفس الشخص.
ميزة أخرى أعلنت عنها الشركة وهي إمكانية الشحن اللاسلكي، لا يوجد حالياً الكثير من التفاصيل حول هذه الميزة لكننا سنقوم بالبحث عنها وتفصيلها لاحقاً.
سيتوفر الجهاز باللونين الأزرق والأبيض وسيتم إطلاقه في التاسع والعشرين من أيار/مايو في أوروبا، لكن شركة الاتصالات السعودية أعلنت على تويتر بأنها ستطلق الجهاز قبل ذلك الموعد لتكون السباقة على مستوى العالم في طرحه.



































ملاك Galaxy S III سيحصلون على 50 جيجا من Dropbox






في سعيها نحو توفير كامل المزايا لهاتفها القادم، ومنافسة الهواتف القوية الأخرى، أعلنت Samsung أنها تعاقدت مع شركة مزامنة الملفات الشهيرة Dropbox لتوفير مساحة 50 جيجا لمستخدمي Galaxy S III القادم لمدة سنتين. حيث سيأتي التطبيق مدمجاً مع النظام منذ البداية. بذلك توفر Samsung على مستخدمي هاتفها الجديد مبلغ 200 دولار هي قيمة خطة 50 جيجا لمدة سنتين من Dropbox، لمن يستخدمه طبعاً.

وقد قامت HTC من قبل بالتعاقد مع Dropbox لتوفير 25 جيجا لمستخدمي هواتف HTC One، غير أن Samsung قدمت لمستخدميها حجماً مضاعفاً (50 بدلاً من 25).
ولمن لا يعرف Dropbox فهي من أشهر خدمات مزامنة الملفات والنسخ الاحتياطي لها، حيث تمكنك من تخزين ملفاتك في خدمتها ثم الوصول إليها من حاسوبك، هاتفك، أو من موقع Dropbox، فتبقى ملفاتك معك أينما كنت. كما تضمن عدم ضياع ملفاتك في حال تلف حاسبك لسبب ما.
نظرة على الميزات البرمجية في Galaxy S III





عندما أعلنت سامسونج أمس عن هاتفها المُنتظر Galaxy S III اكتشفنا شيئاً مهماً: الجميع كان قبل الإعلان يتحدث عن الشاشة الأكبر، والذاكرة الأعلى، والكاميرا الأدق، والتصميم المميز … إلخ، وافترضنا بأن الجهاز سيحمل ببساطة واجهة TouchWiz التقليدية التي عودتنا عليها سامسونج مع نسخة أندرويد 4.0. لكن الشركة فاجأتنا بعدد كبير من الميزات البرمجية التي أضافتها فوق أندرويد كي تجعل تجربة استخدامه أسهل وأذكى. تقول سامسونج بأنها تريد تغيير الطريقة التي يتعامل بها البشر مع هواتفهم بحيث تصبح أقرب إلى البديهية.
في الواقع أعلنت سامسونج عن نسخة جديدة من واجهة TouchWiz تحمل إسم Nature UX وتقدم تصميماً مستوحى من الطبيعة، كما قالت بأن تصميم الجهاز وألوانه مستوحاة من الطبيعة وأطلقت على النسخة الزرقاء من الجهاز إسم Pebble Blue أي الأزرق المستحوى من شكل الحصى، و Marble White الأبيض الرخامي.

بعد أن تحدثنا سابقاً عن المواصفات العتادية للجهاز، ومررنا بشكل سريع على الميزات، سنقدم الآن مزيداً من التفصيل حول الميزات التي ستحصل عليها ضمن واجهة TouchWiz Nature UX في الجالاكسي الجديد:
S Voice


S Voice هي تطوير على الأوامر الصوتية الافتراضية التي يقدمها أندرويد. على سبيل المثال تستطيع أن تأمر الهاتف بالقول wake up كي يقوم بتشغيل نفسه تلقائياً، وفي حال استيقظت صباحاً على صوت المنبه ورغبت بالنوم لبضعة دقائق أخرى تستطيع أن تأمره صوتياً بإطفاء المنبه لبضعة دقائق فقط. كما تستطيع الإجابة على الاتصالات أو رفضها، ورفع صوت الموسيقى أو خفضها أو إعطاء أمر للكاميرا بالتقاط صورة، كل ذلك عبر الاوامر الصوتية. يبدو بأن الأوامر الصوتية هنا تعمل في الخلفية بشكل دائم ولا تحتاج منك إلى تشغيل برنامج معين قبل استخدامها، وهو ما يُشاع بأن غوغل تعمل عليه لتوفيره في أندرويد لاحقاً بشكل افتراضي. لكن لا تقتصر S Voice على استقبال الأوامر وتنفيذها بل تستطيع الاستجابة صوتياً أيضاً إلى بعض الأوامر كمعرفة حالة الطقس والاتجاهات وغير ذلك بشكل مشابه لسيري في iPhone 4S، لكنها تتفوق على سيري وعلى أوامر أندرويد الصوتية الافتراضية كما ذكرنا بأنها تعمل دائماً في الخلفية وجاهزة لاستقبال الأوامر بشكل أكثر سهولة وأكثر (طبيعية).
Social Tag









تسمح هذه الميزة للمستخدم بربط وجوه الأشخاص في صوره بحساباتهم على الشبكات الاجتماعية، وبعد قيامك بربط الشخص بحسابه (على فيسبوك مثلاً) يستطيع الجهاز ومن خلال تقنية التعرف على الوجوه ربط صورهم الأخرى بحساباتهم تلقائياً، حيث تستطيع ومن خلال استعراض الصور مشاهدة آخر تحديثات الشخص أو الاتصال به بمجرد النقر على صورته في معرض الصور.
Direct Call


هل بدأت يوماً بكتابة رسالة لشخص ما ثم اكتشفت بأن الاتصال به أسهل وأسرع من متابعة الكتابة؟ في Galaxy S III يكفي أن ترفع الهاتف إلى أذنك وسيقوم الجهاز بالاتصال بنفس الشخص تلقائياً.
Smart stay


من أجمل ميزات الجهاز. جميعنا نستغرق أحياناً في القراءة لنكتشف بأنه حان وقت إطفاء الشاشة أوتوماتيكياً فتضطر إلى لمسها كي تمنعها من الخمول، لكن كاميرا Galaxy S III الأمامية ستُبقي عينها مفتوحة على عينيك، وعندما يعرف الجهاز بذكاء بأنك تقرأ كتاباً أو صفحة انترنت ستبقى الشاشة مُضاءة، وعند الانتهاء من القراءة لا داعي لإطفائها يدوياً، يكفي وضع الجهاز جانباً وسيتم إطفاء الشاشة تلقائياً.
Smart alert


التنبيه الذكي – كثيراً ما تترك الهاتف بمفرده وتنشغل بعمل آخر في غرفة أخرى وعند العودة إلى الهاتف عليك بالطبع تشغيله وتفحص التنبيهات لمشاهدة ما قد فاتك من اتصالات أو رسائل أو غير ذلك، لكن مع ميزة التنبيه الذكي لا داعي لتشغيل الهاتف وتفحص التنبيهات، إذ عند عودتك وبمجرد إمساكك للهاتف سيقوم الجهاز بإعطاء هزات خفيفة لإعلامك بوجود (أمور حصلت) أثناء غيابك، وإن لم يُعطك الهاتف ذلك التنبيه فلا داعي لتشغيل الشاشة لأن هذا يعني بأن شيئاً لم يحدث في غيابك.
S Beam


إن كنت تذكر، فأندرويد 4.0 قدم ميزة Android Beam التي تسمح لهاتفين يحملان شريحة NFC بتبادل المعلومات بمجرد ملامستهما. لكن ميزة Beam تبقى محدودة بالنسبة للأشياء التي تستطيع نقلها بين الهاتفين بسبب محدودية NFC نفسها التي لا تنقل إلا كمية محدودة من المعلومات، وبالتالي فهي محصورة بمشاركة الروابط ومعلومات جهات الاتصال والمعلومات الصغيرة بشكل عام. لكن ماذا لو كنت تشاهد فيلماً عالي التحديد مخزناً على جهازك وأردت نقله كاملاً إلى جهاز آخر؟ هنا تأتي ميزة S Beam التي أبدعتها سامسونج وهي ميزة هجينة توظف كل من ميزة Beam الأساسية (الاعتماد على NFC) وميزة WiFi-Direct (لنقل الملفات). يكفي لمس جهازين يحملان S Beam لنقل الفيديو والصور والموسيقى وكل شيء وبسرعة عالية.
All Share Play


مجموعة من ميزات المشاركة التي تستفيد من خاصية DNLA و WiFi-Direct في الأجهزة المدعومة حيث يمكن بث الصور والفيديو والألعاب لاسلكياً إلى الشاشات الكبيرة. والوصول إلى الملفات عن بعد بين الأجهزة. وبفضل ميزة التعرف على الوجوه تستطيع بسهولة مشاركة الصور مع الأشخاص الظاهرين في الصورة بلمسة واحدة.
Pop up play


بفضل قوة المعالج رباعي النواة في Galaxy S III من السهل الآن مشاهدة فيديو عالي التحديد في نافذة منفصلة طافية فوق نافذة أخرى. على سبيل المثال يمكن متابعة مشاهدة الفيديو أثناء كتابتك لرسالة قصيرة أو لبريد الكتروني. ويمكن تحريك النافذة وتغيير حجمها بالشكل الأمثل.
Best photo


تستطيع كاميرا الجهاز التقاط الصور المتتالية دون تأخير، حيث يمكن التقاط ثمانية صور متتالية في ضغطة زر واحدة ويقوم تطبيق الكاميرا بمعرفة الصورة الأفضل واختيارها لك تلقائياً.
هذه كانت أهم الميزات البرمجية للجهاز ولواجهة Nature UX. شاهد الفيديو التالي الذي تستعرض فيه الشركة أهم تلك الميزات وأخبرنا برأيك. هل نجحت سامسونج بإبهارك (برمجياً)، أم كنت تفضل الحصول على مواصفات عتادية أقوى (جسم مصنوع من المعدن أو السيراميك، كاميرا بدقة 12 ميغابيكسل .. الخ) بدل الحصول على هذه الميزات البرمجية التي يراها الكثير متميزة حقاً؟








[hg;sd hs 3 Galaxy S