أظهرت دراسة نشرتها أمس إحدى شركات متابعة شبكة الإنترنت وهي “كوم سكور” نجاح خدمة التواصل الاجتماعي التي أطلقتها شركة خدمات الإنترنت الأميركية العملاقة “جوجل” تحت اسم “جوجل بلس” في استقطاب حوالي 20 مليون مستخدم خلال 3 أسابيع فقط منذ إطلاقها يوم 28 يونيو الماضي.

ورغم أن هذا الرقم أقل بكثير عن عدد مستخدمي موقع التواصل الاجتماعي الأشهر في العالم “فيسبوك” ويبلغ 750 مليون مستخدم، فإنه يكفي لاعتبار “جوجل بلس” أسرع شبكة تواصل اجتماعي نمواً في التاريخ.

في الوقت نفسه فإن البداية القوية لهذه الخدمة تشير إلى أن “جوجل بلس” يمكن أن يكون منافساً قوياً لموقع “فيسبوك” بمجرد تجاوز مرحلته التجريبية والتي تفرض فيها “جوجل” قيوداً على عدد مستخدميه بحسب تقرير “كوم سكور”. وقال أندرو ليبسمان معد الدراسة إنه “سيكون من الصعب تذكر عدد كبير من المواقع التي وصلت إلى مثل هذا الرقم الكبير خلال فترة قصيرة كتلك الفترة”. وأضاف ان “جوجل” أعدت نظاماً قادراً على استيعاب مليار مستخدم.



إذا اردت الاشتراك عليك انتظار دعوة من احد اصدقائك ..
أو ترك بريدك



20 lgd,k lsjo]l gJ« [,[g fgs » oghg 3 Hshfdu g+ Hshfdu lsjpdg oghg